الثانوية التأهيلية ابن خلدون
مرحبا أيها الزائر الكريم
إن كنت زائرا فقط يمكنك التصفح
و إن أردت المساهمة فعليك بالتسجيل


فضاء الثانوي الإعدادي و التأهيلي بمؤسسة ابن خلدون ببوزنيقة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
العضوية في المنتدى لا تعني التسجيل فقط، بل تعني المساهمة في الإغناء و التطوير، l'Adhésion au Forum ne signifie pas seulement le registrement, mais plutôt à contribuer à l'enrichissement et le développement
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تحكم فى جهاز الكمبيوتر بصوتك
11/12/2012, 20:39 من طرف Zakaria El Youssfi

» منطق الفلسفة
26/11/2012, 19:19 من طرف boussik

» كيف نبحث في المعجم العربي؟ ( 2 )
30/8/2012, 14:25 من طرف ايمان المغربي

» رجوع إلى الطفولة : ليلى أبو زيد
11/12/2011, 18:48 من طرف gandal

» الدروس التطبيقية
2/8/2011, 11:08 من طرف زائر

» منهجية تحليل النص المسرحي
8/1/2011, 14:16 من طرف abdelillah haimani

» خصائص الاسلام العالمية و التوازن و الاعتدال
7/1/2011, 21:15 من طرف زائر

» تلخيص رواية رجوع الى الطفولة للكاتبة ليلى ابو زيد
9/12/2010, 14:42 من طرف soukaina el aalaoui

» أصول الحوار وآدابه في الإسلام: صالح بن عبدالله بن حميد
14/10/2010, 08:49 من طرف souihi

» Résumé de la nouvelle réaliste "La Ficelle"
22/9/2010, 08:51 من طرف touzani63

» خصائص شعر التفعيلة
25/4/2010, 19:25 من طرف زائر

» conseil
27/3/2010, 23:22 من طرف hassan

» resume de le derniere jour d'un coname'
27/3/2010, 23:19 من طرف hassan

» resume de antigone
27/3/2010, 23:16 من طرف hassan

» resume de la boite a merveilles
27/3/2010, 23:14 من طرف hassan

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
شاطر | 
 

 تعريف الثقافة(1)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
souihi
عضو مجلس الإدارة
عضو مجلس الإدارة


ذكر عدد الرسائل: 64
العمر: 57
تاريخ التسجيل: 19/11/2007

مُساهمةموضوع: تعريف الثقافة(1)   1/5/2009, 20:05


[b]الثقافة

الثقافة




المقدمــة :

لكل أمة مفهومات أساسية خاصة بها،تحرص عليها، وتسعى لترسيخها وتثبيت جذورها في شتى المجالات الفكرية، والاجتماعية،والسياسية، وتعمل على المحافظة عليها، والاهتمام بها، وتأصيلها في أبنائها، ومن ثمإيصالها إلى الآخرين باستخدام الوسائل المتاحة كلها
.
وهذه المفاهيم هي ما يمكنأن نطلق عليها اسم الثقافة
.
ومن المعلوم بداهة أن الثقافات تتعدد، وتختلفباختلاف المبادئ والتصورات الفكرية لدى الأمم. وبالتالي فإنه يمكننا القول أنالثقافة هي
:
حصيلة مقومات شتى تكون في النهاية صورة معينة، وشخصية خاصة لأي أمة،بكل ما تحمله من تصورات وأفكار، وآمال، وتطلعات
.
لذا، فإن ثقافة كل أمة تشكلعناصر مهمة بالنسبة لأبنائها؛ لأنها وثيقة الارتباط بالإنسان، وإكمال شخصيته منالناحيتين: المادية، والروحية
.
كما أنها عميقة الصلة بالمجتمع؛ لأنها تحوي عناصرالفكر، والتصور،والاعتقاد التي تشكل بدورها الأرضية الفكرية للبناء الأخلاقي،وتركيب شخصية الفرد بنواحيها العقلية، والنفسية، والروحية
.
لذا، فقد اهتمت الأممعبر تأريخها بنشر ثقافاتها، وحمايتها من الانصهار في غيرها من الثقافات، أو السماحلغيرها بالحلول محلها
.
وعن الثقافة يقول الأستاذ "عمر عودة الخطيب": "هي الصورةالحية للأمة، فهي تحدد ملامح شخصيتها، وهي التي تضبط سيرها في الحياة، وتحدداتجاهها فيها. إنها عقيدتها التي تؤمن بها، ومبادئها التي تحرص عليها، ونظمها التيتعمل على التزامها، وتراثها الذي تخشى عليه الضياع والاندثار، وفكرها الذي تود لهالذيوع والانتشار
".
هذا هو المعنى العام . للثقافةفما هو المعنىالخاص لها؟
معنى الثقافة الخاص يمكن استخلاصه من تعريفها اللغوي والاصطلاحي. ( 1(تعريف الثقافة لغة واصطلاحاً:
(1) في اللغة
:
إن تعريف كلمة "ثقافة" تعريفاً دقيقاً أمر غير متاح، وذلك أن المعنى اللفظي لهذه الكلمة يضيق عن استيعابمدلولها المتشعب، ذي الدلالات الكثيرة، والأبعاد غير المتناهية؛ لأنها كلمة جديدةلا تتصل بالمدلول اللغوي الذي ذكرته معاجم اللغة العربية، إلا من قبيل التأويلوالمجاز
.
فهي مأخوذة من كلمة (culture) المشتقة من أصل لاتيني: بمعنى الفلاحة أوالزراعة
.

لكن هذا لا يمنع أن نشير إلى بعض ما أوردته المعاجم من مدلولات هذهالكلمة
:
إن أصل كلمة ثقافة مأخوذ من الفعل "ثقف
".
ومعاني هذا الفعل كثيرة،منها على سبيل الذكر لا الحصر
:
أ) الحذق، الفطنة، سرعة أخذ العلموفهمه
.
فيقال: ثقف الرجل ثقفاً وثقافة: أي صار حاذقاً
.
ب) تقويم المعوج منالأشياء، وتثقيف الشيء تسويته، ومنه المثاقفة، والمثاقفة: وهو ما تسوى بهالرماح
.
ج) إدراك الشيء والظفر به. وعليه: ثقفته بمعنى صادفته، وأدركته، وظفرتبه ومنه قوله تعالى {وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ ثَقِفْتُمُوهُمْ
}.
د) التهذيبوالتأديب
.
هـ) ومن المعاني المتداولة لكلمة ثقافة
:
المشاركة البارعة في فروعشتى من المعرفة وبلوغ الفرد والجماعة مستوى في كسب المعلومات
.
2)
فيالاصطلاح
:
إن المعنى الاصطلاحي لكلمة "ثقافة" أوسع بكثير من معناها اللغوي ممايبرز صعوبة إيجاد تعريف جامع لها
.
ذلك أن التعريفات الاصطلاحية لها اختلفتباختلاف توجها المعرفين وتخصصاتهم العلمية
.
ومع هذا فسنذكر بعض هذهالتعريفات
:
أ) قال هنري لاوست: "إن الثقافة هي مجموعة الأفكار والعاداتالموروثة، التي يتكون منها مبدأ خلقي لأمة ما، ويؤمن أصحابها بصحتها، وتنشأ منهاعقلية خاصة بتلك الأمة تمتاز عن سواها
".
ب)آرنست باركر: "إنها ذخيرة مشتركة لأمةمن الأمم تجمعت لها، وانتقلت من جيل إلى جيل خلال تأريخ طويل، وتغلب عليها بوجه عامعقيدة دينية هي جزء من تلك الذخيرة المشتركة من الأفكار والمشاعر واللغة
".
جـ) ماثيو أرنولد: "محاولتنا الوصول إلى الكمال الشامل عن طريق العلم بأحسن ما في الفكرالإنساني مما يؤدي إلى رقي البشرية
".
د) هي مجموعة من العلوم والفنون والمعارفالنظرية التي تؤلف الفكر الشامل للإنسان فتكسبه أسباب الرقي والتقديموالوعي
.
هـ) هي ما تعكسه حضارة معينة تضم ثمرات الفكر من علم، وفن،وقانون، وأخلاق
.
ومع هذا فإن هذه التعريفات على مالها من مدلولات قيمة. إلاأنها لا تغطي الأبعاد المختلفة لمعنى الثقافة أو مفهومها، وهذا لا يعني قصورها أوخطأها
.
وحتى يكون للثقافة معناها ومفهومها الشامل، فلابد من أن تشمل الجانبين: النظري والعلمي
.
وقد يكون التعريف الذي اختاره "مالك بن نبي" هو أقرب التعريفاتلهذا المفهوم فقد عرف الثقافة بأنها: "مجموعة من الصفات الخلقية، والقيم الاجتماعيةالتي تؤثر في الفرد منذ ولادته، وتصبح لا شعورياً العلاقة التي تربط سلوكه بأسلوبالحياة في الوسط الذي ولد فيه". (2(
عناصر الثقافة :
يرى بعض العلماء أنالثقافة تقسم إلى قسمين رئيسيين

1)
عناصر مادية : و هي تتضمن كل ما ينتجةالإنسان من مخترعات حسية
.
2)
عناصر غير مادية : تتضمن الأعراف و العادات والتقاليد و القيم و الأخلاق ، و هي عناصر سلوكية يمارسها الفرد خلال حياته
.
ولكن الغالبية العظمى ترى أن العناصر الثقافية ثلاثة، و على رأس هؤلاء العلماء " رالف لنتون " الذي قسم العناصر الثقافية إلى:

اولا – العموميات او العالمياتالثقافية :

وهي تلك العناصر من الثقافة التي تشترك فيها الغالبية العظمى منالأمة (( عموميات )) او الغالبية العظمى من العالم (( عالميات )) .. و تشمل هذهالعناصر المخترعات المادية و الممارسات المعنوية . و هذه العناصر مثل الأفكارالعامة ، العادات و التقاليد ، النظم ، و الاستجابات العاطفية ، و المخترعات التيتخدم الأمة و تميزها عن غيرها و تجعلها متميزة بأسلوب حياة معينة و استعمالاتللمخترعات التي بين يديها بطريقة خاصة بها فالزواج من حيث المحتوى أو المفهوميعتبر من العالميات أما من حيث الشكل و الطريقة فيعتبر من العموميات .

ثانيا – الخصوصيات أو التخصصات الثقافية

هي العناصر التييشارك بها بعض الأفراد المجتمع ، او فئة من المجتمع ولكن ممارسة تلك الفئة من الناسلهذا النوع من الثقافة يعود بالفائدة دوما على المجتمع ككل ، ولا يضر بأحد كما انهذو فائدة كبيرة للجماعة .. مثال على ذلك ما يقوم به البعض من سلوكيات او مهارات اوقدرات تعود بالفائدة على الجميع .. و الخصوصيات او التخصصات تقسم إلى عدة أقسام منها :
1)
الخصوصيات المهنية : هي العناصر الثقافية التي يمارسها أصحاب مهن معينة دونغيرهم (( كلباس الأطباء أو الجنود ..الخ )) أو أسلوب حياة عمال المناجم ، أم طريقةغناء الصيادين ..الخ
.

2)
الخصوصيات الطبقية: كتصرفات و لباس و طريقة حياةطبقة معينة من طبقات المجتمع ، أو طريقة حديثهم
) الخصوصيات العقائدية : يظهر ذلك في ممارسة الأفراد للشعائر الدينية أو طريقة الملبس أو المأكل أو إقامة الطقوس الدينية المختلفة في المناسبات العامة .
4)
الخصوصيات العنصرية : فهناك عادات و قيم و طريقة حياة يومية يمارسها جنس معين في مجتمع معين ولا يمارسها جنس آخر في نفس المجتمع و تعود هذه الممارسة للعنصر الذي انحدر منه هؤلاء الأفراد . (3 (


[/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

تعريف الثقافة(1)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» تعريف طابعة hp F2280
» تعريف بسيط ب?لمنتدى
» تعريف التسيير المالي
» تعريف الكاميرا - Driver camera
» تعريف السلامة المرورية وعواملها

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الثانوية التأهيلية ابن خلدون ::  ::  :: -